الأربعاء، 2 ديسمبر، 2009

::.. الطفل ياسر .. وأنـا .. أبي أنسى ..::

دخلت لـ بيتنـا ضايق .. !
.. تعثـرت بـ لـُعَب يـاسر ..
كسـرت الـ لعبـه الخضراء ..
وذي عـندهـ أهـم لعبه ..
بـكـاء مـن حرتـه .. وأقـبل ..
وطاح بـحضني .. يضربني ..
تركـته لـيـــن مـا خلص ..
وجـف الدمـع مـن عيـنه ..
مـطخـته مـن على خدودهـ ..
وقـلت أبشر .. أنـا بكرا ..
أجيب ألعاب لـكـ أكثر ..
عشـان العيـد .. والـفرحه ..
حبيبي أنـت .. لا تزعل ..
ضحـكـ فرحـان .. وتمتم لي ..
ليـه عيـونكـ تخـوف .. ؟
.. وأحمر لـونهـا وش فيـكـ .. !
لاتزعل عشـاني صحـت ..
بـكرا تشتري لي ذي ..
ومثـل هذيـكـ لا تنسـى ..
زفـرت بـحرقـةٍ فيني .. !
ورحـت أشكي لـه الضيقـه ..
.. حبيبي يـابـعد عيني ..
إذا ذا الـ لعبـه وإنكسرت ..
قـدرنا نجيب لك لـعبـه ..
لـكـن لا كسرت إنسان .. ؟
أهـم إنسان في عمركـ ..
تلاقي لـه بـديل أحـلى .. !
من فـم البـراءهـ بـاح ..
وحـط إيـدهـ على عيني ..
وقـال إسـمـع ..
تخيل لعبتي إنــكسرت ..
.. ولا فـاجأتني بـوحدهـ ..
أكيد إني بـصيييح كثير ..
أبزعل مـنـكـ .. ولا تزعل ..
لكـن لا كبرت سنين ..
أبـنسـى هذي اللعبه ..
وأصير أعيش .. ناسيـهـا ..
كلامي صح والا .. لا .. !
كلامك جعـلني مـا أبكيكـ ..
كبير وصح يـا طفلي ..
.. أجل دامـه كبير وصـح ..
لاتزعل ..
أبي تكـبر ..
ويكـبر عقلكـ وقـلبـكـ ..
وأبي تنـسـى .. إذا تقـدر ..

هناك تعليق واحد:

  1. ربما أنسى
    إن نستني الذكريات
    ولكنها ابداً لا تفعل
    لأنها لا تموت إلا عندما أموت أنا ..
    /
    ياسر لك أمنية جميلة وعن لعبتك المكسورة لعب كثيرة لا تكسر كقلوبنا ... =)

    ردحذف

سيتم إدراج تعليقك بعد الموافقة عليه وشكراً،