الخميس، 25 مارس، 2010

::.. قســوة عـوآطف ..::


قسوة حنين العواطف مميـته .. !
بالذات لاجت على غير ميعآد ..

تشبـه طريقي إلى اضواء بيته ..
أمشي ولـ أدري .. أنا وين منقاد ..

و آقف على الباب .. | يآمـا شكيته ..
أطرقه .. ويرد لي مـا بعد عآد ..

لـحظآت وأبكيه .. وأحكي : فديته ..
وينه ؟ .. فقدته .. صبآحات وأعيـاد ..

يـ أهله .. أنـا .. إيه .. أنا اللي حكيته ..
تـكفون بـ أشم ريحه يـ الأجوآد ..

جيت بـحنيني .. أبـد مـا نسيـته ..
والصدق حآولت .. لَكَنْ مآ فآد ..

وشلون يـنسى ثرى القبر .. ميته ؟
ووشلون ابنساهـ .. فرحـه وميلآد ..

يآمـا مـن الروح .. خذت وعـطيـته .. !
ويآمـا سـهرته .. وهو عيـونه رقآد ..

حـتى الفرح .. من يديني سقيـته ..
وإن كآن بـه جرح .. صدري له ضمآد .. !

أموت بـه حي .. لـو مـآ حـيـيـته .. !
ويعيش ميت .. بلا حزن .. وحدآد .. !

طآف الزمآن .. اللذي لا دعـيـته ..
يآتي قبل مـ آتيـه .. ويصير لي سنآد ..

واليـوم أنـا جيـت لـه .. مـا لقيـــته .. !
وآقف على البآب .. وجروحي شدآد ..

 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

سيتم إدراج تعليقك بعد الموافقة عليه وشكراً،