الجمعة، 26 مارس، 2010

..| SMS |.. ( ٢ ) .... !

بـهـت لـون الريآض .. وضآق صـدري .. !
بـعد مآ غآبت عـيـون الـحبـيـبـه ..

كيف حآلي ؟ من نشدني .. قلت : مدري .. !
انشـدوهـآ : ليـه بس مـآهي قريبه ..

وإن عـطتـكـم لي جـوابـ(ن) فـ أنا أدري ..
إن نبضآتي معآهـا .. مو كئيـبـه ..

كفآيـه .. !
مـآ لـ هالتبرير غآيـه ..
خـلني بـ أموت هـم ..
دآم قلبك مـو معآيـه ..

 ضعـت بـ آمـالي معك .. دورني فيـك وردّني .. !
مـا أبـيـني في خيآلي .. سـآرح لوحدي بدونك ..

حـطني بـ رموش عيـنك .. مـا أبيك تـهـدّني ..
بـ أترك العـآلـم .. وأغيّب أغلبي دآخل عيـونك ..

تركت النآس من شآنك .. ومن شآني تـركتيني .. !
أنـا الـوآقف عـلى أشواقك .. وفيني كركبة إحساس ..

أضيعني بـ تغريبك .. ولا أدري ويـنك وويـني .. !
إليـن أهيـم بـ الذكرى .. واشوفك في وجيه النآس ..

يغيب الـ هم لا طليت .. وأغيب بضحـكـة شفآتـك .. !
تذوبني سـوآليفـك .. صبآحـاتك .. تذوبني ..

فدآك الجآي مـن عمري .. بعد يفدآك مـا فآتك ..
أنا كلي تحت أمرك .. مـدآم إنك مـذوبني ..

إلـى أبـعد مـدى بـ الكـون .. تـآخذني تـرآنيـمك .. !
عـلى الـ أحـلام .. مـغلوله همومي .. لا تـحضـنتك ..
   

يـا حنين الـتأتـأهـ .. بشفآهـ طفل .. مـتوهـيـنه .. !
الـ ألـم .. قـآسي عليـه .. ومـا يـطيق الـبرد فـيـك ..

لـو سـمحـتي .. ترحـميـه .. ولا تجيه .. تـتـأتـأيـنه .. !
يـكفي إنـه مـن غيـآبـكـ .. ما قدر يسأل عليـك .. !

جاء وقتهـا .. يحكي علي .. بس مدري .. !
لـيـه الحنين اليـا لفـآ مـا تجي بـه .. ؟

مليت أقول : إصبـر ترى الـوقت بـدري ..
هـ ألحين .. تـطلع وجـنـتيـن الحبيبه ..

الـوقـت يـرحم .. مـا حدآ الـوقت صبري ..
حـتى الـدقآيق .. تمـتمـت لي .. غريبـه .. !

والصدق مـن غآبت .. وذا ضيق صدري ..
أعاف نفسي .. والثوآني .. كئيــــبه ..

تسحب جدآيـلهـا علـى الـ آهـ .. وأبـكـي .. !
لـحـظآت موت .. أصعب من مفارق الروح ..

لا كفـكفـت دمـعي .. بدآ الصمـت .. يحكي ..
والله مـ أزعل .. والخطآ مـنك مسـموح .. !

مـا عـآد أغير .. ولا أعاتب .. ولا أشـكي ..
يـكفيني وجودك .. ولو كـنت .. مجروح .. !

مـا دريت إش صار فيني .. ؟
مـن رحـلت وجـاء غيـآبـكـ .. !
اسألك بـ الله تسـمع .....
صـوت حزني عـند بآبـك ..
صآحبي ..
لـو تشتهي .. إحضن حـنيـني ..
وإنتبـه لامن بـكآبـكـ ..
صآح بـي .. قـبل يـتعـنآ لـ السـهر ويـطق بآبـك .. !

ودعتك الله يـا .... أنين المودهـ .. !
دربك سهر .. وأنـا على الدرب وياك ..

قلبك تغير .. والحكي منذ مـدهـ ..
مـا عاد فيـهـآ .. يا مراحب .. وحياك ..

ياسيد الحرمآن لـو كـنت قـدهـ ..
ماني كفو .. تبـعد وأشـوفكـ بـ أشياك ..

لـميـت وردكـ في يديني أشـمـه .. !
ومن كثر شوقي .. ذاب بـ أنفاس فمي ..

يـا عبرتي .. والطفل لا ماتت أمـه ..
يـبقى يـتيـم الروح .. والهم هـمي ..

مثل الـطفل لا كفكف الدمـع .. كـمه ..
يـبـكي وعبراته تنـاديك يـ أمـي ..
 

أنـا مدري .. ولكـنك من أولهـا .. !
حكيت إن الحياة أسرار مدفـونه ..

وش المانع لو أسراري .. أقولهـا :
أنـا المـجـنون .. والأشواق مجنونه .. !

إذا الدمعه من عيـونك تهـولهـا ..
أجل شـ تقول بـ اللي تغرق عيونه ؟

جيـتني في وقت غيركـ .. !
.. إنـتظركـ لـيـن .. رحـت ..
عـآم ..
.. عآمـيـن ..
..... كـثر الله خـير خيـركـ ..
بـيـن عـتمـآت .. الأسى ..
.... إنـتظرك والمـسـاء ..
مـا مـعآهـ الا الـسهـر ..
  

لا تمـوت بـ عزتكـ .. وأنـا بعـدني حي .. !
وأنت تدري لـو تموت أموت قبل تذلني ..

أحتضر بك كل يوم .. وما طلبتك شيء ..
غير لا هلت دموعي منك .. بس تضمني .. !

إحترامي .. !
.. والألـم حـطم كلآمي ..
مـا لقيـت .. الا السـكـوت ..
أسـمـعـه .. ( وأرسل سلامي ) ..
وأحضـنكـ بـ أحلى البيـوت ..
إحترامي .. !
كـنت أمـوت .. ومـ أنت أمـامي .. !
.. ليـن شـفـتكـ بي .. تمـوووووت .. !

     

 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

سيتم إدراج تعليقك بعد الموافقة عليه وشكراً،