الأحد، 31 يوليو، 2011

رمضانيات أبيات وسواليف

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمةٌ من الله وعتق ..
الحمدلله اللي بلغنا الشهر وعسانا من قوامه وصوامه ..
الشهر مبارك جميعاً وكل عام وأنتم من الله أقرب .. 
في هذي التدوينة .. يومياتنا الرمضانية .. أنا وأنتم .. 
دعاء ..
تذكير ..
أبيات ..
سواليف ..
ولا تنسوني من دعاكم اولاً .. ولقيماتكم وسمبوستكم ثانياً..
قواكم الله


ــــــــــــــــــــــــــ

يارب تختم بـ القبول أعمالنا ..
وذنوبنا يارب تغفرها لنا ..

وتعيد عيد المسلمين وفرحته ..
لـ الأمه .. وآباءنا وعيالنا .. 
ــــــــــــــــــــــــــ

الحياة أحلام ..
والواقع .. مرير ..
والشقى .. ينخى قلوب الطيبين .. !

من يقول إن الأمل .. عين الضرير ..
ما فقد بـ مفارق الأحباب عين ..
ــــــــــــــــــــــــــ

قم ياصباح الخير .. عيّد على الشمس ..
ما عاد بـ عيون السهر دمع موجع ..

أبشرك .. ضيق الصدر راح من أمس ..
من قالت أمي .. باكر النيه أرجع .. !


ــــــــــــــــــــــــــ


لا باس .. ياضايق من الهم لا باس ..
تعوذ من الـ آهـ .. وأقبل لـ ربك ..

أثلج حرارة صدرك بـ سورة الناس ..
لو ابتلوك الناس .. ربك يحبك ..

ــــــــــــــــــــــــــ

البيت مستاحشـ(ن) دونك ولا ظني ..
أرتاح به ( يوه ) دامه فاقد ظلالك ..

متعود أكون يمك من صغر سني ..
الله يخليك .. ويخلي لك عيالك ..

ــــــــــــــــــــــــــ

عيّدت الآمال بسماتي وخانتني ..
راحت لغيري وأنا أولى بها منّه ..
ماضقت .. خيره ودنيا جته ما جتني ..
الحق لو ضاع يسبقنا على الجنه .. !

ــــــــــــــــــــــــــ

إن ضقت من دنياك وأضناك التعب ..
واستكثرت دمعات عينك .. بسمتك ..

ارفع يدينك ..
ما على ربك .. صعب .. !
واصرخ بـ عال الصوت يـ الله رحمتك ..

ــــــــــــــــــــــــــ


حبايب والوفا باقي ولو حنا تفارقنا ..
يهون البُعد ..
والعشره مع الأيام .. ما هانت .. !

عصافير الغلا من وين ما رحنا تلاحقنا ..
ولو هز الفراق أغصان .. تبقى مثل ما كانت .. !


ــــــــــــــــــــــــــ

صحى الواقع .. وصحاني من أحلام الـ شعور العذب ..
سواليف الغرام تعيش .. والأيام .. تذبحها .. !


لحد ألحين ما صدقت .. أحس إن المفارق كذب ..
وأحس إن الجروح أبطال وسط الصدر مسرحها ..
ــــــــــــــــــــــــــ

نامت عقول ..
ولا صحت .. لين هـ ألحين .. !
رجعية التفكير ..
سوت سوايا ..
عادات ودتهم .. ولكن على وين ؟
لـ قشور الأشياء ..
والطعن فـ النوايا .. !
افتح نقاش ..
ولا تكلم عن الدين ..
الحق بيّن ..
والخطايا .. خطايا ..
ما هو على كيفك تسوي قوانين ..
أحرار .. حنا .. ما علينا .. وصايا ..
تحمل رساله ..
هاتها .. بس بـ اللين ..
ترا الكلام السمح .. مثل الهدايا .. !
ــــــــــــــــــــــــــ
يا عاذلي .. ما لي .. ولا لك علي حقوق ..
دام إن نصيبك يختلف عن نصيبي ..
عقبال مـ أسمع فيك تبكي من الشوق ..
لـ أنك دعيت .. إني أفارق حبيبي .. !

ــــــــــــــــــــــــــ
عامين تاخذ من عروقي عشان تعيش ..
الدم دمك .. كثر الله .. خيري .. !

مابيك تعطي ..
بس أبي اسألك : ليش ؟
عمر(ن) زرعته فيك .. يقطفه غيري ؟
ــــــــــــــــــــــــــ

قلبي من الهم .. عقبك .. قاريـ(ن) ورده ..
رحابة الصدر .. سُحبك .. ما توخرها ..

حطيت عند الأمل لـ مسامحك .. ورده ..
ما ضقت ..
بس الأمل بك مات .. وخرها .. !!!



 ــــــــــــــــــــــــــ

صدق .. الأمانه يا غدر فـ الزمن دين .. 
عمر الوفي ما ضاع حقه .. مع الوقت .. !

أبسط مثال .. اللي جرحني .. إلى ألحين:
لا شفت زوله بين الأحباب روقت .. !


واللي مزعلني غيابه له سنين ..
جاني بعد مـ أيست ويقول : أنا اشتقت ..
ــــــــــــــــــــــــــ

يكفي تعرف إني أحبك .. وأخبي .. !
حتى ولو ما قلت " أحبك " صراحه ..

البوح .. يتعب لا غدى الصمت .. حبي ..
وفنظرة العشاق لـ البوح .. راحه .. !

ــــــــــــــــــــــــــ

الحزن شوه .. ملامح عمر كان أحلى ..
فـ الحلم يومي طفل .. مترقب قدومه ..
كبرت وعشت الضمى وانهارنا ضحلا ..
وموسع الحلم .. عاش الضيق بـ هدومه .. !


ــــــــــــــــــــــــــ

حتت ذنوب الفراق مصافحة يدها ..
واستسمح القلب عذري .. من بعد مكه .. !

وألحين راحت على الطايف واناشدها ..
ترجع .. وتاخذ طفل تايه بلا سكه .. !

ــــــــــــــــــــــــــ
تعودت السحور يكون .. وجه أمي وبسمتها .. !
وأنا هـ ألحين متحير .. بلياها وش أتسحر ؟

إذا جدران هـ الصاله .. تحاكيني بنبرتها ..
( فمان الله يـ وليدي ) .. وأردد ما أبي أكبر .. !
ــــــــــــــــــــــــــ

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

سيتم إدراج تعليقك بعد الموافقة عليه وشكراً،