الخميس، 3 مايو، 2012

تشريح

رجعت لـ أطراف البداية ..
وانتثرت ..
رحت أدور لـ النهاية ..
وين قلبي ..
وين عيني ..
وين روحي ..
وين ويني .. 
من أنا له يا جروحي ..
يا سنيني .. 
لملميني .. 
واذكريني .. 
والله إني ما تركتك ..
حتى شوفيني ذكرتك ..
ما نكرتك ..
جيتك أبغاني .. 
عطيني .. لا تخليني أعاني ..
اكتفيت امن الأماني ..
رجّعيني ..
لـ السنين الماضيه ..
ثم اتركيني ..
وأوعدك ما راح أحب ..
وأوعدك .. 
لو شفتها ..
آُصبح أناني ..
مثلها وأخونها ..
وأنتي بعينك تشهدين ..
اشلون أبهديها .. الحنين ..
اليا انهمك بـي قلبها ..
وأفنت عمر .. في حبها ..
تبغى نظر ..
تبغاني أمشي فـ دربها ..
وأخونها ..
مع غيرها .. 
وأعيش عمري دونها ..
لكن متى .. ؟
أعلمك أنا متى ..
يـ مطّوقه ..
لما يجي فصل الشتاء ..
بسادس سنه متعلقه ..
متأمله ..
متحريتني في وله ..
وبشوقها تكثر عليها الأسئله ..
وأرد شايل نعشها .. فوقه صراحه ..
وأشيلها فوق الصراحه ..
إيه أحبك ..
جيت لك .. لـني أحبك ..
بس مدري ..
شوفي شـ مخبي بصدري ..
أنثى غيرك ..
من متى ؟ ..
أعلمك أنا متى ..
بـ أول شتاء فيه إلتقينا ..
يا حزينه ..
ما كتب ربي علينا .. 
مع بعضنا نعيش حنا لـ النهاية ..
واعذريني ..
انتهينا .. 
انتهينا ..
انتهينا .. !!!



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

سيتم إدراج تعليقك بعد الموافقة عليه وشكراً،