الجمعة، 19 يونيو، 2015

أستاهلك

أستاهلك ؟
والا أنا أستاهل اللي أعانيه ..
حديث نفس وذكريات ومشاريه ..
قلبي وأنا فيك نتزاعل .. ليه ؟
ليه هو يشتاق لك ؟

أستاهلك ؟
ما فيك .. الا كامله والكامل الله ..
والخطأ مني وأخاصم ..
تعشقيني .. والشعور بلا شعور أحيان أذله ..
وأنتصر للذات وأنا قلبي اللي اشتاق لك ما هو فـ محله ..
بين ذكراه وعذابه .. كيف يقدر ياصلك ؟

أستاهلك ؟
فـ الحلم يمكن .. فـ الحقيقه مستحيل ..
الا إذا أنتي معي .. أستاهلك ..
الا إذا أنتي معي .. أستاهلك ..


هناك تعليق واحد:

  1. الله يديم لنا هالاحاسيس الجميله .. لاعاد تبطي علينا ابو ساره

    ردحذف

سيتم إدراج تعليقك بعد الموافقة عليه وشكراً،